تأثير أزمة الأمطار علي القاهرة الجديدة

في موضوعات عامة
Scroll this

عندما تغرق المناطق العشوائية بعد كل سقوط لأمطار غزيرة فهذا شئ طبيعي و ليس بمستغرب، و ذلك في ظل عدم وجود بنية تحتية جيدة، و لكن عندما تغرق القاهرة الجديدة-مدينة الأغنياء- فهذا ما يحتاج لوقفة لتحليل الموقف و معرفة نتائجه. معا في هذا المقال نتابع تأثير أزمة الأمطار الأخيرة علي القاهرة الجديدة.

القاهرة الجديدة مدينة الأغنياء

تقع القاهرة الجديدة  في شرق القاهرة، و تقدر مساحتها ب70 ألف فدان،  هي إحدي مدن الجيل الثالث، و واحدة من أغلي المناطق سعرا في القاهرة، و تعد قبلة لصفوة المجتمع و كبري الشركات العالمية و الجامعات و المدارس الراقية، و يمثل إمتلاك شقة أو فيلا بها حلما للكثيرين.

أمطار تثير أزمة في القاهرة الجديدة

تعرضت محافظة القاهرة في الأيام الماضية لأمطار رعدية غزيرة، و غرقت كثير من الشوارع و الأحياء في المياه، و لكن القاهرة الجديدة كانت في بؤرة الأحداث، نظرا لظهور مشكلة الامطار بشكل لا يتناسب مع مدينة تعد من أفخم المدن الجديدة و أجملها، وأظهرت وسائل الإعلام شوارع مدينة القاهرة الجديدة و هي شبه مغلقة. و أصبحت الأسئلة تطرح نفسها، هل تغرق مدينة القاهرة الجديدة بكل بساطة في مياه الأمطار؟، ما فائدة شبكة الصرف الصحي؟،  أين المسئولون عن جهاز المدينة؟، لماذا لم يتم تطوير المرافق و البنية التحتية في كل موازنات المدينة السابقة؟ .

خسائر للدولة و للمواطنين

أدت أزمة الأمطار الأخيرة إلي خسائر تقدر بالملايين، فقد تشققت الطرق الأسفلتية، أغرقت الأمطار الأدوار الأولي من العمارات و الفيلات، مما أدي إلي خسائر كبيرة للسكان، غرقت بعض السيارات في مياه الأمطار، مما أدي إلي حدوث تلفيات كبيرة بها، إنهار جزء من سور الغابة المتحجرة، و التي تعد إحدي الأثريات في منطقة التجمع الخامس، و تأثر كذلك أحد مراكز التسوق-مول بوينت 90- الذي إنهار سقف أحد الممرات به، مما أدي إلي سرعة إخلائه حرصا علي سلامة الناس، بالإضافة إلي حدوث شلل مروري في الشوارع الرئيسية، و عجز السكان عن الخروج من منازلهم للعمل أو قضاء مصالحهم لمدة يومين.

أسباب غرق القاهرة الجديدة في مياه الأمطار

ترجع مشكلة غرق القاهرة الجديدة في مياه الأمطار إلي أن أماكن تجمع المياه و محطات الروافع لم تكن مهيأة لإستقبال هذه الكمية الهائلة من الأمطار التي تعرضت لها القاهرة الجديدة؛ مما أدي إلي إرتدادها مرة أخري لتاخذ المياه طريقها إلي محطات الكهرباء؛ و هذا تسبب في إنقطاع التيار الكهربائي لعدة ساعات عن بعض الأماكن في القاهرة الجديدة؛ و بإنقطاع التيار الكهربائي توقفت بعض محطات الرفع عن العمل؛  لتتفاقم المشكلة أكثر و أكثر. و يرجع بعض المحللين غرق شوارع القاهرة الجديدة إلي عدم وجود شبكة صرف خاصة للأمطار؛مما أدي إلي ضغط شديد علي شبكة الصرف الصحي، التي أظهرت عجزها عن إستيعاب هذه الكمية من الامطار الغزيرة.

رد فعل سكان القاهرة الجديدة

إندلعت موجات من الغضب من سكان القاهرة الجديدة، و توالت الإستغاثات عبر وسائل التواصل الإجتماعي؛ لإعادة الحياة الطبيعية إلي الشوارع.

مواجهة الدولة لمشكلة الأمطار في القاهرة الجديدة

قامت الدولة منذ اللحظة الأولي بالتواجد علي الأرض، و قامت بضخ العديد من العربات لشفط المياه من الشوارع، إلا أنها لم تكن كافية لمواجهة الأزمة، و تم الإستعانة بعربات أخري من المدن المجاورة، الأمر الذي أخذ وقتا أطول، مما أدي إلي تأثر سكان مدينة القاهرة الجديدة كثيرا حتي تم التخلص نهائيا من مياه الأمطار.

تحقيق عاجل في أحداث القاهرة الجديدة

و قد تم فتح تحقيق عاجل للوقوف علي أحداث القاهرة الجديدة، و تحديد المسئولين عن تراكم مياه الأمطار بهذا الشكل الذي تسبب في تعرض السكان للخطر. و قامت النيابة بالإستماع إلي عدد من المتضررين و المسئولين، و تم تشكيل لجنة متخصصة، لإجراء الفحص الفني لشبكة الصرف الصحي، و لإجراء مراجعة شاملة للمبالغ التي صرفت علي تطوير منظومة الصرف الصحي و معرفة المقصر لمعاقبته. و كشفت تحقيقات النيابة عن عدم كفاءة شبكة الصرف الصحي، بالإضافة إلي عدم الحرفية في التعامل مع الأزمة، و غياب التنسيق بين الوزارات المعنية.

تأثير مشكلة الأمطار في القاهرة الجديدة علي أسعار العقارات

يري بعض المحللين العقاريين أن تؤثر أزمة الأمطار الأخيرة علي مستوي أسعار العقارات في القاهرة الجديدة، و التي تضم أغلي وحدات سكنية في القاهرة، خاصة و أن البنية التحتية من العوامل التي يضعها المستثمر في الحسبان، و تؤثر كثيرا في قرار الشراء، بالإضافة إلي توقعات بإنخفاض الطلب علي الشراء في القاهرة الجديدة بنسبة 5% في الفترة القادمة.

و لكن يبدو أن لبعض المحللين العقاريين رأيا مخالفا، فقد رأي بعضهم أن هذه أزمة عابرة و تحدث في الكثير من دول العالم، و بالرغم من أنها أظهرت بعد العيوب في البنية التحتية، إلا أن هذا لن يؤثر علي السلوك الشرائي، خاصة و أن هناك حلولا لها بعد أن جذبت المشكلة الأنظار للقاهرة الجديدة. كما أن ما تعرضت له القاهرة الجديدة ظهر بقوة في الشوارع الرئيسية فقط و لم تتأثر كثيرا الكمبوند، بالإضافة إلي ثقة المستثمرين في أن الدولة لن تترك مشكلة كهذه تؤثر في الإستثمارات التي تسعي لجذبها إلي مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة، و التي تقع علي بعد دقائق من القاهرة الجديدة. بل و يري المحللون ما هو أكثر من ذلك، فيتوقعون إنتعاشة أكبر في سوق العقارات في القاهرة الجديدة بعدالإتجاه السائد حاليا بالإستثمار في مجال العقارات بعد تعويم الجنيه و ظهور العاصمة الإدارية الجديدة كمنطقة جاذبة للمصريين و غير المصريين.

 

و أخيرا و بعد حدوث مشكلة الأمطار في القاهرة الجديدة، إنتبهت الدولة إلي هذه المدينة، ليتم الإهتمام بتطوير البنية التحتية في موازنات الأعوام القادمة، و لتظل القاهرة الجديدة دائما عروس المدن الجديدة.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *